الرئيسية / تقنية / Tech News / جوجل توقف مشروع هاتفها Project Ara
Project Ara

جوجل توقف مشروع هاتفها Project Ara

خبر مؤسف لجميع من كان ينتظر هاتف جوجل التركيبي Project Ara ، والذي توقّع كثيرون أن يُغيّر كل شيء في عالم الهواتف الذكية، حيث أكدت جوجل في تصريح لموقع VentureBeat أنها أوقفت العمل على هذا المشروع الطموح، دون أن توضح الأسباب.

وكانت جوجل قد طرحت مشروع Project Ara كمشروع تجريبي قبل ثلاث سنوات، وهو يقدم فكرة شبيهة بفكرة تركيب أو تجميع أجهزة الكمبيوتر الشخصي حيث يستطيع المستخدم اختيار القطع التي يشاء، بحسب المواصفات المطلوبة والميزانية لبناء حاسبه الخاص.

جوجل كانت تعتزم جلب نفس الفكرة إلى الهواتف الذكية، من خلال وحدات Modules تتيح للمستخدم (تركيب) هاتفه الخاص، عبر اختيار أشياء مثل المعالج، الكاميرا، البطارية، وغير ذلك. مع إمكانية ترقية هذه الأجزاء بشكل منفرد عند الحاجة، كاستبدال الكاميرا بواحدة ذات دقة أعلى بأقل من دقيقة عبر الفك والتركيب.

ara

عملت جوجل بجد خلال السنوات الماضية على تطوير المشروع وطرحت نماذج تجريبية منه، وأعلنت عن عدة مؤتمرات للمطورين وقامت فعلًا بعقد أولى هذه المؤتمرات في ريو ديجانيرو. وحتى أيار/مايو الماضي كان كل شيء يسير على ما يرام (ظاهريًا على الأقل) حيث قالت الشركة أنها ستطرح نسخة جديدة يستطيع المطورون شراءها هذا الخريف.

رغم أن جوجل لم تُصرح رسميًا عن سبب إيقاف المشروع، إلا أن تقريرًا سابقًا لرويترز ذكر أن جوجل توصّلت إلى أن التكلفة الفعلية لإنتاج هواتف Ara ستكون أعلى مما كان متوقعًا في السابق. وبالتالي يمكن أن نتوقع بأن حسابات جوجل توصّلت بأن هاتف Ara النهائي سيُباع بسعر أعلى من أسعار الهواتف الحالية وبالتالي لن يشتريه العدد الكافي من المستخدمين وهو ما لن يؤدي في هذه الحالة إلى تحسين المشروع وتخفيض تكاليفه لاحقًا.

هل هذه نهاية الفكرة؟

أنا واثق أن هذه ليست النهاية. هناك العديد من الشركات التي تعمل على تطوير نفس الفكرة، وحتى لو فشل المشروع مع جوجل فهذا لا يعني أنه سيفشل مع غيرها.

في هذا الصدد من الضروري أن نذكر بأن موتورولا هي المطوّر الرئيسي للمشروع (بعد أن اشترته من مشروعٍ سابق يُدعى Phoneblocks). ورغم أن جوجل احتفظت بالمشروع لنفسها بعد أن باعت موتورولا للينوفو، إلا أن حلم تطوير هذا الهاتف ما زال يراود موتورولا.

من الواضح أن موتورولا تختبر المشروع تدريجيًا لكن ببطئ وحرص، وهذا واضح من خلال مشروع MotoMods، وهي الملحقات التي طرحتها لهواتف سلسلة Moto Z والتي يمكن تركيبها مغناطيسيًا بسهولة شديدة لإضافة الميزات الجديدة للهاتف.

بالتأكيد فإن MotoMods ما زال بعيدًا عن فكرة Project Ara، لكنه خطوة في هذا الاتجاه، وكما قلتُ أعلاه فإن موتورولا تختبر الفكرة بشكل تدريجي، وستقوم على الأغلب بتطويرها على مدى السنوات القليلة القادمة.

إضافةً إلى موتورولا، فقد سمعنا خلال الفترة الماضية عن عدة شركات (وإن كانت غير معروفة) تطوّر أفكارًا شبيهة. حاليًا لم نعد نسمع شيئًا عن هذه المشاريع لكن لا شك أن مثل هذا الهاتف هو هدف للكثير من الشركات، إلا أننا قد نحتاج الانتظار لعدة سنوات قبل أن يتحول من فكرة إلى حقيقة.

ما رأيك بإيقاف جوجل لمشروعها؟ وهل تعتقد أن الفكرة تستحق التجربة والمحاولة مجددًا مع شركات أخرى؟

 

المصدر

عن AWZ Team

فريق عمل AW يمكنك الانضمام لفريق العمل عبر مراسلتنا على وسائل التواصل الاجتماعي